ترشيحات أفلام ومسلسلات للمشاهدةتريند عالم السينما والمسلسلاتمراجعات أفلام ومسلسلات

افضل تقييم فيلم في التاريخ Oppenheimer اوبنهايمر يحطم الأرقام القياسية

– فيلم “Oppenheimer” هو فيلم جديد للمخرج كريستوفر نولان واللى بيحكي عن قصة العالم اوبنهايمر مخترع القنبلة النووية واللى عملت تحول كبير فى مجرى التاريخ حتى يومنا هذا (واسمحولي ان كلامي عن الفيلم ممكن يبقى كتير شوية) ❤️

– الفيلم من نوعية الافلام السير الذاتية والوثائقية وللمفاجأة ان مبحبش النوعية ديه من الافلام لأن اغلبها بتبقى من غير حبكة والدراما بتبقى غايبة ولكن هنا كريستوفر نولان هيقدمة ازاي رغم انه مافيهوش عنصر الخيال العلمي لأن فيه فترة اتهم كريستوفر نولان ان من غير العنصر دة ، مش بيعرف يكتب اي فيلم درامي ولكن للمفاجاة

– الفيلم كسر توقعاتي لانه بيبداء بطريقة سرد جديدة ومش فاكر اني شوفت زيها قبل كدة لإنه بيحكي فى 3 خطوط زمنية ومنهم خطين قيه ناس كتير ممكن تعتبرها خط واحد والخط دة فيه منه خط فلاش باك اللى بيحكي فيه عن اوبنهايمر ونشأتة وبيعدي على كل حاجة تخصة فى الربع الاول من الفيلم شخصيتة علاقاتة سواء عاطفيا او زوجيا ودراسيا وعلاقاتة بأصحابة والعلماء وفى الربع التاني بيحكلنا عن دخوله فى مهمة صنع القنبلة والظروف اللى بيعدي بيها وكمان بيورينا ظروف السياسية و الحربية و ازاي فى كل مرة بيوصل انه عايز يحقق انجاز غير مسبوق وكل دة كان فى النصف الاول

– والصراحة فيه حاجات منهم مش عايز اقول اني مفهمتهاش بس حسيت اني بقول هو هيعمل اية ب دة كله ، اللى هو الطالب الدحيح اللى عايز يذاكر جزء جزء فى المنهج عشان يعمل أعظم حاجة فى الدنيا ولكن الصراحة الدنيا بالنسبالي متماسكة ومثيرة للاهتمام والمتابعة بالإضافة ان معلومات اللى بيرميها كريستوفر نولان ديه اقل المرات تعقيدا وافهم اجزاء كتير منها

– لكن فى النصف الثاني الفيلم بيقلب 180 درجة ، الفصل الثالث بنوصل للحظة اللى الناس كلها داخلة تشوف لحظة إطلاق القنبلة لحظات موترة ولحظات ترقب واتقدمت بشكل مبهر بصريا بالإضافة لوجود الموسيقى التصويرية اللى كانت رائعة جدا وبتنفجر فى لحظة المناسبة وواخدة وقتها كمان بالإضافة مكساج ومونتاج الصوت من أعظم لحظات الفيلم وطلع منها لحظة غير نمطية وقدر يشدني عصبيا وبعد كدة بنتابع توابع النجاح دة وبنشوف تأثيرة اية

– لغاية لما بنوصل لآخر فصل وهو الفصل الرابع والاخير اللى بالنسبالي كفائني وابهرني عن الاتوائات الموجودة وعن كثرة وجود حاجات انا كنت خايف ان مايبقاش ليها داعي فى النصف الاول من الفيلم والحقيقة انبهرت وهنا بتيجي لحظة انبهار بسيناريو كريستوفر نولان وليه الفيلم كان لازم بيتحكي بالطريقة ديه حتى لو انت عندك معلومات كافية عن الأحداث الحقيقية ، فصل خلاني وانا خارج عايز اشوف الفيلم تاني

– طبعا انا كدة شكرت فى السيناريو الفيلم وقولت عيوبة كانت اية والفيلم قدر يكافئني بيها ازاي وقولت ازاي الفيلم قدر ينجح ويبقى درامي بحت ومخلنيش احس ب أي لحظة ملل ودة عمره ما فيلم نجح معايا من النوعية ديه وقدر ازاي يتم تطويرها سينمائيا ومناسب لحد بتاع سينما

– على مستوى الأداء التمثيلي كليان مورفي رائع وهو أعظم أداء فى الفيلم وقدر يشكل ثنائيات رائعة سواء مع ايميلي بلانت اللى كانت كويسة لكت لحظتها العظيمة كان فى النصف التاني من الفيلم ، مات ديمون ممتاز وقدر يطلق بعض النكت اللى دمها خفيف وقدم أداء رائع ولكن بالنسبالي اكتر أداء كان مفاجئ ودى يعتبر أعظم دور فى تاريخة السينمائي روبرت داوني جونيور بصوا ان عارف ان هو ممثل ممتاز وشوفة أفلامه فى التسعينات وايام ما كان بيترشح عنها جوايز بس الصراحة المرة ديه أول مرة أشوف منه حاجات جديدة علينا وبيقدمها بشكل عظيم ومش هبالغ لو قولت انه ممكن يكون هو كمان يستحق انه بطل الفيلم التاني مش مجرد أداء مساعد واتمنى هو كمان يبقى له نصيبة فى الاوسكار ❤️🔥

– فلورانس بيو رغم ان دورها ممكن نعتبره مالوش اي تأثير لو شيلنا الدور لكنها كانت مفتاح مهم اوي فى شخصية اوبنهايمر وانا شخصيا من الناس اللى بتحب فلورانس على الشاشة عندنا رامي مالك مشهد واحد كان جيد ، جاري اولدمان كان جيد جدا ، عندنا صديق اوبنهايمر كان رائع لكن للأسف معرفش اسمه ، وزي ما قولنا عناصر الفيلم الرائعة من تصوير وألوان كانوا رائعين

– الموسيقى التصويرية رائعة ، مكساج والمؤثرات الصوتية رائعين ، المونتاج فى الفيلم كان موفق واكتر من رائع ، طريقة السرد عظيمة والسيناريو ضخم ومتماسك والتحديات فى طريقة طرحها مش سهلة على الإطلاق وهو ابدع فيها كريستوفر نولان واقدر اقول بالنسبالي دة اكتر فيلم فيه تحديات لنولان وهو ابدع فيها بطريقة شخصيا فاقت توقعاتي واقدر اقول عليه انه من الأفضل فى التاريخ وفى مسيرتة الفنية

– اة الفيلم فيه بعض العيوب فى النصف الاول واللى ممكن توصلك انك ماتبقاش ملم بالموضوع كله ، اة قدر يبني وجهات نظر محايدة وكمان قدر يخرج مشاهد حوارية عظيمة وغير مملة ونوع فيها من الزوايا والكدرات ، اة يمكن الواحد تيس شوية فى النص لكن كان الواحد مستمتع وفاهم وديه تحسب للمشاهدة الأولى والفيلم دة فى كل مرة هنشوفة هنكتشف حاجات أعظم وعشان كدة لأول مرة من فترة كبيرة اوي همنحة التقييم الاعظم ، حتى وانا متأكد ان الفيلم مش لكل الناس لكن الفيلم لكل الناس اللى بتحب سينما

التقييم النهائي: (10/10) ❤️🔥

زر الذهاب إلى الأعلى