تريند النجوم والفنمنوعات وأخبار تريند حالياً

خاص- نانسي عجرم تحوّل حفل “العلمَين” الى انتماء مصري على الطريقة اللبنانية | تريند اليوم Trending Today

بادل الجمهور المصري عشق النجمة اللبنانية، نانسي عجرم، للّهجة المصرية التي تستخدمها في أغنياتها، وبحبّها لأرض النيل التي من أجلها قدّمت لشعبها اغنيتها الرائعة “انا مصري” ناطقة بحالها وحال كل مواطن مصري ينتمي الى مصر الغالية، وذلك بتوافده بكثافة الى مهرجان العلمَين الجديدة على الساحل الشمالي، حيث أحيت الفنانة اللبنانية حفلاً فنيًّا ضخمًا عزّز الترابط العاطفي بينها وبين جمهورها العربي، لا سيّما المصري منه، فولّعت الجوّ غناءً ورقصًا وهتافًا بأغنياتها القديمة والحديثة، بعد ان أيقظت فيهم روح الوطنيّة والانتماء مفتتحة حفلها بأغنية “أنا مصري”.

بدت نانسي مشرقة في عزّ الليل على مسرح العلمَين، وأضاءت خشبته بجمبسويت فضيّ قصير غلب على انوار النجوم في السماء بعد ان تهاوت اشعة الشمس عند المغيب، ما جعل الأنظار تلاحقها كيفما تمايلت على المسرح، فكانت اشبه بنسمة منعشة في عزّ الحرّ،  حرّكت بديناميّتها وفرحها وابتسامتها وصوتها الساحر الأجواء ببهجة ومتعة جعلتا من الأمسية حدثًا غنائيًّا لا ينتسى. شاهدوا الفيديو

وعلى وقع نجاح مهرجان العلمَين، تعود نانسي إلى أرضها وشعبها حيث من المنتظر ان تقابل جمهورها في كازينو لبنان في ٣آب/ أغسطس القادم ، وهو الحفل الذي  ينتظره معجبوها بشوق في أوّل اطلالة لبنانية لها في الموسم الصيفي المزدهر بالحفلات.

وكانت نانسي عجرم قد تحدّثت مع الزميل سعيد حريري ضمن برنامج “صباح الخير يا عرب” عن رأيها بتقنيّة الذكاء الاصطناعي، حيث اشارت الى أنه جزء من “التكنولوجيا” شاءت أم أبت أحبت أو لم تحب فقد أصبح موجودًا. مؤكدة ان هناك الكثير من الأشياء “اللذيذة” التي يتم تنفيذها بواسطته من خلال مزج صوتها مع أغنيات لفنان آخر أو أغنياتها بصوت فنان آخر فهذا شيء جديد عليها جميل “ومهضوم”.

وككل شيء هناك الايجابي والسلبي فيه ولكن من جهتها تفضًل نانسي البث المباشر والحيّ لأن لو استعانوا صوتها من خلال تقنيّة الذكاء الاصطناعي لدمج أغنية معنيّة ولكن لن يستطيعوا ان يضعوا احساسها بها.

كما تحدّثت نانسي انها استمعت الى أغنيتها “حبّك سفاح” بصوت الفنان الكبير محمد عبده وتفاجأت قائلة: “طلعت حلوة كتير بصوته شي جديد”.

زر الذهاب إلى الأعلى