مراجعات أفلام ومسلسلات

فيلم “البعبع” هو أحدث افلام أمير كرارة بعد غياب 4 سنين عن فيلم “كازابلانكا” والفيلم بتدور احداثة فى يوم واحد وبيحكي عن المجرم سلطان

– فيلم “البعبع” هو أحدث افلام أمير كرارة بعد غياب 4 سنين عن فيلم “كازابلانكا” والفيلم بتدور احداثة فى يوم واحد وبيحكي عن المجرم سلطان اللى بيقرر انه يتوب ولكن عشان يعمل قرشين بيعمل ماتش اعتزال ولكن العملية ديه بتدخله فى مشاكل وعلى الناحية التانية بييجوا أولاده فى الأحداث وبتزيد الدنيا تعقيد وبنشوف اية اللى هيحصل فى اطار اكشن كوميدي

– الفيلم من نوعية الاكشن كوميدي ودة نوع جديد على أمير كرارة ونوعية ديه مشهور بيها مخرجة حسين المنباوي وسريعا كدة الفيلم حلو وهو اكتر فيلم بيم الأربعة مناسب انه يتقال عليه “فيلم عيد” حرفيا

– الفيلم على مستوى الكوميديا كويس جدا وكان فعال وخصوصا من الأطفال وبالتحديد الطفل جان رامز وأفضل عنصر فى الفيلم الولد دة حرفيا مشكلة وتناغمة مع كرارة كانت فوق الممتاز وقدر يعمل اللى ممثلين كبار معملهوش وكذلك تيا حاتم وان مكانتش واخدة مساحة زي جان ، أمير كرارة تحدي فى محلة وعجبني انه مش بيتصنع الكوميديا وكان طبيعي وكمان فكرة انه كان بيعكس كوميديا مع الشخصيات موفق فيها

– محمد عبد الرحمن جيد ، ياسمين صبري كويسة ، باسم سمرة ومحمد عبد العظيم جيدين جدا ولكن الواحد كان مستني اكتر من كدة من باسم ، محمد أنور كان كويس جدا وقدر يضحكني واللى خدمة فى دة الاخراج ، ويكفي انه الفيلم دة وفيلم بيت الروبي قدروا يضحكوني من غير افتعال ومن غير اي ايحاءات جنسية وكوميديا مناسبة لكل الأعمار

– اما على مستوى الاكشن فى حسين المنباوي قدر يعمل اكشن فعلا يضحكك كذا مرة وكانت ناجحة اوي ، مشاهد الاكشن جادة اغلبها مكانش فيها جديد ولكن معمولة بطريقة حلوة بس كان عندي استثناء على مشهد فى ورشة الإصلاح العربيات كانت فكرتها وتنفيذها ممتاز

– لكن اللى معجبنيش فى الفيلم هو ان السيناريو كفيلم من ناحية الشخصيات وتسلسل النهاية والنهاية وكمان التنقل قى الأحداث فعلا كانوا متكروتين وحسيت بصربعة ودة كمان بان فى الاخراج بي بشكل عام دة مأفسدش تجربة المشاهدة

– لأن الفيلم تصنيفة اكشن كوميدي وهو نجح فى دة وخلاني اقول عليه فيلم حلو ولكن كان عنده فرصة انه يكون متميز اكتر من كدة بل كان قريب اووي انه يكون الافضل فى نوعيتة

التقييم النهائي: (7/10)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى